غير حجم خط المدونة
+ + + + +

الثلاثاء، سبتمبر 20، 2011

ياليتني أعـود صغيرة!

===============
ياليتني أعود صغيرة
تلك الفتاة ذات الضفيرة
ألهو وألعب وسط الحدائق
وحول طاولتي المستديرة
اكتُب شعراً يشغلُ عقلي
أو اتصفح قصة قصيرة
أنظُر في أعيُن من حولي
أتذكر أصحاب الجيرة
أبحث في أدراجي فـ أجد...
تلك الوريقات الكثيرة
تلك كتاباتي في صغري
وما أحلى خطك يا نميرة....
أتخيل نفسي عصفورة لأزور مساكن أحبابي
أتخيل نفسي أنشودة يغنيها كل أصحابي
أتخيل عمري عنقوداً تنفرط مني حباته!
أتذكر في يوم العيد فرحتى واللبس جديد
أتذكر ضحكي وبكائي...
أتذكر عندي وذكائي....
يا لكي من طفلة صغيرة....!!
وأُقلب في كل أوراقي لأجد ورقة كبيرة
يوجد فيها حلم كبير بحصانٍ أبيض وجميل...
ويوجد فيها أريد أن أصبح سندريلا أو فتاة الأساطير..!
وهـا انا أضحك رويداً رويداً ... وأقول كم كــان حلمي صغير!!
ولكنه عند طفولتي كان كل أحلامي أن يصير.
وهـا أنا تلك الفتاة الكبيرة... أتمنى أن أعود صغيرة...
كي لا أشكو غدر زماني .. كي لا يتركني وجداني...
آآآآآآآه من ذكريات الطفولة هي كالنقش على الحجر....
فيها ضحكاتي لهوي وجدي دون أدني تفكير....
أن العمر يمر سريعاً كالقطار يتركنا ويسير...
أن الدنيا هي حقاً ساعة... ونحن عقاربها دون تخيير...
فــ ياليتني أعود صغيرة تلك الفتاة ذات الضفيرة...

 =========================================


0 التعليقات:

إرسال تعليق

Template by:

Free Blog Templates

;
Source : http://fr3st.blogspot.com/2012/05/add-shareaholic-sassy-bookmarks-to.html#ixzz1vjUMqRHf